رأس الخيمة تعزز عروضها الفندقية بـ 4445 غرفة جديدة بحلول عام 2020

Ras Al Khaimah Tourism Development Authority

الفئة العلاقات العامة

التاريخ 26 أبريل 2017

يتوقع أن تشهد محفظة الفنادق والمنتجعات في إمارة رأس الخيمة نمواً بأكثر من أربعة آلاف غرفة فندقية على مدار الأعوام الثلاث المقبلة. وبهدف استقطاب مليون زائر بحلول نهاية عام 2018، تكشف هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة عن أحدث العقود الفندقية التي تم توقيعها لاستيعاب ارتفاع عدد زوار الإمارة.

وعلاوة على الزيادة المستمرة في معدلات الإشغال والمعدلات المرتفعة لأسعار الغرف المتاحة، وانخفاض تكلفة الأرض في إمارة رأس الخيمة بالمقارنة مع الوجهات المجاورة، أعلنت هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة عن توقعاتها بإطلاق 4445 غرفة فندقية على مدار السنوات القليلة المقبلة، وتتدرج فئاتها بين 3 إلى 5 نجوم.

وبهذه المناسبة، قال هيثم مطر، الرئيس التنفيذي لهيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة: “توشك رأس الخيمة من تحقيق هدفها المتمثل باستقبال مليون زائر بحلول نهاية عام 2018، مما يبرز الحاجة لتوفير غرف فندقية ذات جودة عالية. ولاستيعاب هذا العدد المتزايد من الضيوف، توفر الإمارة للمستثمرين المحتملين مجموعة من الفرص المبتكرة لتطوير مشاريع عقارية استثنائية في مختلف أرجائها.”

ووفقاً لأحدث تقارير ’إس.تي.آر جلوبال‘، جاءت إمارة رأس الخيمة في المرتبة الثانية من حيث أعلى معدلات السعر اليومي للغرفة ومتوسط سعر الغرفة المتاحة؛ وثالث أعلى معدلات الإشغال في دول مجلس التعاون الخليجي خلال الربع الأول من هذا العام. وكشفت أعداد الزوار في تقارير هيئة رأس الخيمة لتنمية السياحة أن الإشغالات خلال هذه الفترة بلغت 75.5 بالمائة، بزيادة 6.2 بالمائة مقارنة بالربع الأول من العام الماضي. وظهرت نتائج مماثلة في جميع المؤشرات الرئيسية لأداء الفنادق، مع زيادة متوسط أسعار الغرف المتاحة بنسبة 2.5 بالمائة، وتضخم إيرادات الغرف بنحو 9.3 بالمائة. كما ارتفع متوسط مدة الإقامة ليصل إلى 3.9 أيام منذ بداية العام وحتى الآن بالمقارنة مع 3.6 خلال الربع الأول من عام 2016، أي بزيادة 9.6 بالمائة.

وأضاف مطر: “تحدد مؤشرات الأداء القوية هذه، والتي يتوقع استمرارها طوال عام 2017 وما بعده، إمكانات المستثمرين الذين ينظرون إلى رأس الخيمة باعتبارها وجهتهم السياحية المقبلة. ونتتعاون الهيئة مع الدوائر الحكومية والجهات المعنية في مجال السياحة والسفر لضمان التنمية المستدامة للإمارة، وبما يصب في صالح المجتمعات المحلية والشركاء.”

وتعتبر جزيرة المرجان واحدة من أبرز مجالات النمو؛ وهي عبارة عن أرخبيل يمتد على طول 4.5 كم قبالة سواحل الإمارة. وتتألق الجزيرة حالياً بـ ريكسوس باب البحر، وفندق ومنتجع دبل تري باي هيلتون جزيرة المرجان، ومنتجع وسبا جزيرة المرجان، والتي تديرها فنادق ’أكور‘، وسيتم تعزيز هذه العروض بـ 16 فندقاً إضافياً بحلول عام 2025.

وأعلنت ’ريزيدور‘ عن افتتاح منتجع ’بارك إن باي راديسون رأس الخيمة‘ على جزيرة المرجان في الربع الثالث من عام 2018، وسيضم 408 غرفة. ومن المنتظر افتتاح خمسة فنادق إضافية أخرى في النصف الثاني من عام 2020، مع استثمار (Diamonds International Corporation) في مشروع للشقق الفندقية وفندق فاخر من فئة الخمس نجوم يحوي 300 غرفة؛ وافتتاح أول مشاريع فنادق ومنتجعات موفنبيك في رأس الخيمة مع 460 غرفة؛ وفندق ’أفاني جزيرة المرجان‘ الذي يضم 225 غرفة، ويتوقع استكماله في الفترة ذاتها. وسيضيف ’ميلينيوم‘ 350 غرفة أخرى عند افتتاحه خلال الربع الأخير من عام 2020.

وأعلنت رأس الخيمة العقارية عن افتتاح سلسلتي فنادق عالمية في الإمارة وهي ’أنانتارا ميناء العرب‘، ويتضمن 306 غرفة؛ ومنتجع ’إنتركونتيننتال ميناء العرب‘ الذي يضم 350 غرفة؛ ويتوقع افتتاحهما في ميناء العرب عامي 2018 و2019 على التوالي.

وبالإضافة إلى ’هيلتون جاردن إن رأس الخيمة‘، والذي يفتتح بـ 240 غرفة الشهر المقبل، ينضم ’سيتي ماكس‘ بأول فنادقه في إمارة رأس الخيمة مع 240 غرفة من فئة ثلاث نجوم ويفتتح في مطلع عام 2018. وتحتفل علامات فندقية جديدة أخرى بطرحها في الإمارة بما في ذلك ’ماريوت‘ و’فور بوينتس شيراتون‘، ويتكون كل منهما من 300 غرفة، ويفتتحان في الربع الثالث من عامي 2019 و2020 على التوالي.

وتابع مطر: “إنه وقت مهم جداً لأصحاب الفنادق والمستثمرين في رأس الخيمة. ويسهم انضمام أسماء عالمية رفيعة المستوى إلى محفظة خيارات الإقامة في تعزيز الإمكانيات الاستثمارية المتاحة للزوار. وأدى العمل مع جهات تطوير مستقلة إلى تحقيق عائدات قوية من المشاريع العقارية الجبلية والشاطئية. وبالنظر إلى المنتجعات الشاطئية على وجه الخصوص، أظهرت الفنادق الحالية تحولاً كبيراً في الأرباح عند مقارنتها بأسواق إقليمية مماثلة.”

وختم مطر حديثه بالقول: “مع ازدياد التركيز على جبل جيس وأنشطة المغامرة خلال الأشهر الـ 12 الماضية، وترقب إطلاق منتجات جديدة في وقت لاحق من هذا العام، نرى مجموعة من الفرص المتاحة لتطوير المنتجعات الجبلية ووجهات الاستشفاء الفاخرة خلال السنوات المقبلة.”

ابدأ الكتابة للبحث…

For better website experience please use modern browsers like Chrome, FF or IE11+

For better web experience, please use the website in portrait mode